> -->
الصفحة الرئيسية

ويسترن سيدنى ينضم لحملة السخرية من ملعب مولاى عبدالله على تويتر

سخرت الصفحة الرسمية لفريق ويسترن سيدنى الاسترالى على "تويتر" من أرضية ملعب الأمير مولاى عبد الله والتى غرقت فى "بركة مائية" أثناء لقاء فريقها أمام كروز أزول المكسيكى بالدور الثانى لمونديال الاندية أمس ، السبت والتى إنتهت بفوز الأخير بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد. دعت الصفحة الرسمية للفريق الأسترالى المشجعين الراغبين فى التوجه إلى المغرب بضرورة ممارستهم للسباحة تحت الماء تحت إسم "سباحا تحت الماء" ، فى صورة وتعليق ساخر على حال أرضية الملعب التى بدت مثل برك مائية أكثر منها ملعبا صالحا لممارسة كرة القدم. وفى صورة أخرى، نشر الفريق صورة لسباح، فى حوض سباحة، معلقة على الصورة بـ"أنه المرشح الأوفر حظا ليكون فى مقاعد البدلاء"، وتقصد بدلاء الفريق الاسترالى الذى وجد صعوبة كبيرة والفريق المكسيكى فى لعب كرة القدم على أرضية مليئة بمياه الأمطار. وتوالت التعليقات التى تخص سوء أرضية الملعب فى بطولة عالمية مثل الموندياليتو حيث إنتقد مدربى فريقى ويسترن سيدنى وكروز أزول المكسيكى أرضية الملعب، واصفين إياها بغير الصالحة لممارسة كرة القدم. يذكر أن منافسات الدور نصف النهائى لمونديال الاندية ستنطلق بعد غدا، الثلاثاء بلقاء ريال مدريد وكروز أزول المكسيكى على ملعب "الأزمة".
author-img

ⴰⵣⵓⵍ

ⴰⵣⵓⵍ ⴼⴻⵍⴰⵡⴻⵏ
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    الاسمبريد إلكترونيرسالة