> -->
الصفحة الرئيسية

كأس إفريقيا للأمم 2017 : محك صعب للمنتخب أمام ليبيا

alexa-tgghdتتجه الأنظار اليوم الجمعة إلى الملعب الكبير بأكادير ابتداء من الساعة الثامنة ليلا، حيث سينازل المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم نظيره الليبي برسم الجولة الأولى من الإقصائيات المؤهلة إلى نهائيات النسخة ال31 لكأس إفريقيا للأمم (الغابون 2017 )، في مواجهة لرد الاعتبار لكرة القدم الوطنية وتأكيد عودة الروح لأسود الأطلس (المجموعة السادسة).
وتكتسي هذه المباراة «المفتاح الأول نحو طريق طويل ، أهمية خاصة لأنها ستشكل أول مقابلة رسمية للمنتخب بتشكيلة جديدة تحت إشراف بادو الزاكي، الذي يسعى إلى زرع الدفء والاطمئنان .
كما تعتبر مباراة الجمعة، التي سيديرها طاقم تحكيم من غانا يقوده ويليام أغبوفي بمساعدة ديفيد لاريا وداود ودراوغو، نقطة انطلاقة جديدة في مشوار الإقصائيات نحو استعادة مكانة الكرة الوطنية على الصعيدين الإفريقي والعربي .
وسيكون مدرب المنتخب الوطني أمام أول اختبار حقيقي في لقاء رسمي يخوضه بتركيبة بشرية تجمع بين لاعبين محترفين متمرسين وشبان واعدين، وهو التحدي الذي يجب رفعه بجدية لتحقيق نتيجة الفوز وبأكبر حصة ممكنة.
و يبدو على الورق أن المنتخب الليبي خارج دائرة التنافس على بطاقة التأهل إلى نهائيات أكس إفريقيا للأمم، نطرا للظروف التي تمر منها البلاد، إلا أنه لا يجب تناسي الظروف التي كانت تمر بها البلاد ابان الكأس الافريقية قبل الاخيرة، كما لايجب تناسي ان النتخب الليبي للمحليين كان بطل افريقيا، هذا ما يجعله في نفس الوقت مرشحا بامتياز لبعثرة أوراق خصومه في المجموعة السادسة وقلب الموازين في أية لحظة وتكذيب كل التكهنات من خلال تحقيقه نتائج غير تلك المتوقعة.
author-img

ⴰⵣⵓⵍ

ⴰⵣⵓⵍ ⴼⴻⵍⴰⵡⴻⵏ
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    الاسمبريد إلكترونيرسالة