> -->
الصفحة الرئيسية

مورينيو يحضر لقاء منتخبي النمسا وصربيا

جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد
تواجد جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد الإنجليزي في مدرجات الملعب الذي يحتضن مواجهة منتخب النمسا ضد منتخب صربيا في الجولة الأخيرة من تصفيات أوروبا المؤهلة إلى كأس العالم 2018. مورينيو ارتدى قبعة أثناء جلوسه في المدرجات محاولاً عدم لفت الأنظار إليه، لكن وسائل الإعلام التفتت إليه وقامت بنشر عدة صور له في المدرجات، كما تساءلت عن سبب حضوره اللقاء.
المدرب البرتغالي جذب أنظار الصحفيين والمراسلين الحاضرين بملعب أرنست هابيل، بالعاصمة النمساوية فيينا، حيث حضر اللقاء كاملًا من المدرجات، وسط حيرة حول السبب الحقيقي لوجوده، خاصة مع قلة النجوم في كلا المنتخبين.

وأعزت بعض المصادر وجود الرجل الاستثنائي في النمسا، إلى متابعة متوسط ميدان لاتسيو الإيطالي والمنتخب الصربي، سيرجي ميلينكوفيتش سافيتش، لكن اللاعب لم يكن ضمن قائمة منتخب بلاده للمباراة من الأساس.

ميلينكوفيتش (22 عامًا) والذي يقدم مستويات مبهرة رفقة الفريق العاصمي الإيطالي، أصبح في الوقت الحالي أحد مطالب الأندية الكبرى في أوروبا، لاسيما مع توهجه الغير متوقع، وبروز قدراته الهجومية والدفاعية بشكل لافت، وهو ما جعل مورينيو يخطط للتعاقد معه.

ومع إصابة بول بوغبا الصادمة للشياطين الحُمر، فإن لاعب النسور أضحى أولوية في الشتاء القادم، وهي المهمة المستحيلة خاصة مع تعنت رئيس اللاتسيالي كلاوديو لوتيتو في بيع نجومه في الفترة الأخيرة.

وأشارت المصادر إلى أن المو ربما حضر المباراة لمتابعة لاعبه نيمانيا ماتيتش، والذي سجل لصالح المنتخب الصربي في تلك المباراة، والتي انتهت بفوز النمسا بثلاثة أهداف لهدفين في مباراة تحصيل حاصل لرفقاء ماركو أرناتوفيتش، الذين فقدوا كل الحظوظ في التواجد بروسيا العام المقبل.
author-img

ⴰⵣⵓⵍ

ⴰⵣⵓⵍ ⴼⴻⵍⴰⵡⴻⵏ
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    الاسمبريد إلكترونيرسالة