> -->
الصفحة الرئيسية

باريس سان جيرمان يكرم وفادة ضيفه نانت برباعية

اكتسح باريس سان جيرمان، ضيفه نانت، بنتيجة (4-1)، مساء اليوم السبت، بملعب حديقة الأمراء، ضمن منافسات الجولة الـ13 من الدوري الفرنسي.

سجل رباعية الفريق الباريسي، إدينسون كافاني “هدفين”، وآنخيل دي ماريا وخافيير باستوري، في الدقائق 38 و42 و65 و80، بينما سجل بريجوس ناكولوما هدف نانت الوحيد، في الدقيقة 60.

رفع الفريق الباريسي رصيده إلى 35 نقطة، ليبتعد بالصدارة بفارق 6 نقاط عن موناكو، حامل اللقب، بينما نال الفريق الكناري هزيمته الرابعة هذا الموسم، ليتجمد رصيده عند 23 نقطة، في المركز الخامس.

وخاض مدرب سان جيرمان، أوناي إيمري، اللقاء بتوليفة جديدة، حيث أجرى عدة تعديلات على التشكيلة الأساسية، بوجود أريولا في حراسة المرمى، وأمامه رباعي الدفاع، برشيتش، وألفيس، وماركينيوس، وتياجو سيلفا، ثم ثلاثي الوسط، رابيو وفيراتي وباستوري، وأمامهم ثلاثي الهجوم، نيمار وكافاني ودي ماريا.

أما كلاوديو رانييري، المدير الفني لنانت، فلعب بخطة 4-5-1، وصمد دفاعيًا أمام الضغط الباريسي، لمدة 38 دقيقة، حتى انطلق باستوري بهجمة مرتدة، ولعب كرة لكافاني، مهدها لنفسه وسدد بقوة في الشباك.

بعدها تفكك التنظيم الدفاعي لنانت، وزاد الطين بلة بخطأ لحارس المرمى، تاتاروشانو، الذي تلقى مرماه هدف ثان، قبل نهاية الشوط الأول، من كرة عرضية لدي ماريا، خدعته وسكنت الشباك.

حاول فريق نانت العودة وتقليص الفارق، حيث أجرى مدربه رانييري تبديلين، في الشوط الثاني، بإشراك جوليس أوليكي مكان ليما، كما خرج أندري جيروتو ليشارك مكانه ناكولوما، الذي سجل الهدف الوحيد للضيوف، من هجمة منظمة، انتهت في شباك أريولا.

إلا أن انتفاضة نانت تلقت ضربة قوية، عندما انطلق باستوري من الجهة اليمنى، وسدد كرة أخطأ روشانو في التصدي لها، لتسقط في الشباك، معلنةً عن الهدف الثالث.

بعدها بدأ إيمري في إشراك الأوراق البديلة، حيث دفع بجيوفاني لو سيلسو، ودراكسلر، ونكونكو، مكان فيراتي وباستوري ورابيو.

ولم يتوقف الطوفان الباريسي، بل نجح كافاني في إضافة الهدف الرابع، مستفيدًا من تعثر حارس نانت، والدفاع، في تشتيت الكرة.

وبعدها أضاع كافاني ونيمار أكثر من فرصة، كانت كفيلة بأن تزيد غلة الأهداف.
author-img

ⴰⵣⵓⵍ

ⴰⵣⵓⵍ ⴼⴻⵍⴰⵡⴻⵏ
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    الاسمبريد إلكترونيرسالة