> -->
الصفحة الرئيسية

أرسنال يسقط توتنهام في ديربي الشمال اللندني

حسم ارسنال دربي شمال لندن محققا فوزه الاول في سبع مباريات على ضيفه توتنهام 2-صفر، في حين حافظ مانشستر سيتي على سجله خاليا من الهزائم بالعودة بنقاط المباراة الثلاث من ليستر سيتي 2-صفر، ضمن المرحلة الثانية عشرة من الدوري الانكليزي لكرة القدم.
وضمن ارسنال النقاط باكرا بهدفين في الشوط الاول للمدافع الالماني شكودران مصطفي (36) والمهاجم التشيلي اليكسيس سانشيس (41)، اثارا غضب لاعبي توتنهام المطالبين بتسلل.
ورفع ارسنال رصيده الى 22 نقطة في المركز السادس متخلفا بفارق نقطة واحدة عن توتنهام الذي لم يخسر امام ارسنال في الدوري منذ اذار/مارس عام 2014.
على ملعب الامارات وامام 59530 متفرجا، افتتح المهاجم الفرنسي الكسندر لاكازيت فرص المضيف الخطيرة، من تسديدة قوية من داخل المنطقة فوق العارضة (5).
رد عليها المهاجم الدولي هاري كاين باختراقة سريعة وتسديدة ضعيفة بين يدي الحارس التشيكي بتر تشيك (7).
وبعد ركلة حرة بعيدة من صانع الالعاب الالماني مسعود اوزيل، ارتقى المدافع مصطفي عاليا، وضرب رأسية متقنة ارتدت من القائم الايسر بعيدة عن الحارس الفرنسي هوغو لوريس الى الشباك (36).
وهذه التمريرة الحاسمة الـ45 لأوزيل منذ قدومه الى البرميرليغ في ايلول/سبتمبر 2013 من ريال مدريد الاسباني.
وقبل انتهاء الشوط الاول، انسل لاكازيت على الجهة اليمنى ضاربا مصيدة التسلل، وعكس عرضية الى سانشيس هيأها لنفسه وأطلقها صاروخية في سقف المرمى من مسافة قريبة جدا (41).
وفي الشوط الثاني، حاول توتنهام تقليص الفارق، بيد ان سانشيس اهدر هدفا ثالثا بتسديدة قريبة من زاوية ضيقة صدها لوريس (76)، قبل ان يبعد الحارس الاخر تشيك رأسية لاريك داير (81).
وفي اللحظات الاخيرة اهدر سانشيس انفرادا جديدا امام لوريس (90+2)، ليحقق ارسنال فوزه الخامس في آخر سبع مباريات، ويحرم توتنهام من الفوز في ملعب الامارات لاول مرة منذ 2010.
وكان توتنهام، تحت اشراف المدرب الارجنتيني ماوريسيو بوتشيتينو، نجح بتخطي ارسنال في ترتيب الدوري الموسم الماضي للمرة الاولى في 22 عاما.
author-img

ⴰⵣⵓⵍ

ⴰⵣⵓⵍ ⴼⴻⵍⴰⵡⴻⵏ
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    الاسمبريد إلكترونيرسالة