> -->
الصفحة الرئيسية

لجنة "تاسك فورس" تزور منشآت وجدة والسعيدية

خص عضو من لجنة “تاسك فورس” المكلفة من الاتحاد الدولي لكرة القدم لإعداد تقرير عن جاهزية المغرب للمواصلة المنافسة على تنظيم كأس العالم 2026، زيارة مفاجئة لمدينتي وجدة والسعيدية، همت تفقد الفنادق، حسب ما نشرته صحف إلكترونية وطنية.

وأضافت نفس المصادر أن اللجنة الخماسية التابعة للفيفا، تتجه لزيارة ملاعب التداريب المقترحة بالدار البيضاء، بشكل مفاجئ، ذلك أن تفتيش هذه الأخيرة لم يكن مدرجا في جدول أعمال “تاسك فورس” من قبل، مردفة أن ملعبي الوازيس وبنجلون الأقرب، حسب التسريبات الحاصلة في الموضوع، لتخصيص زيارة لهما، وكذلك ملعب تيسيما بمنطقة سباتة.

وأردفت تفس المصار أن أخبار تخصيص “تاسك فورس” زيارة لملاعب التداريب بالدار البيضاء استنفرت القائمين على ملف “موروكو 2026″، حيث سارعوا اتصالاتهم ل”ترقيع” ملاعب الوازيس وبنجلون وتيسيما، وتحسين ما يمكن تحسينه هناك تحسبا للزيارة.

وأثارت بعض الزيارات “المفاجئة” لـ “تاسك فورس” لبعض المنشآت التي لم تكن مدرجة في برنامج زيارة اللجنة للمغرب، من أجل إعداد تقرير يضم أهم الملاحظات لمدة جاهزية البلاد للمنافسة على تنظيم كأس العالم 2026، جدلاً في الوسط الرياضي المغربي، حول ما إذا كان عنصر “المفاجأة” الذي اعتمدته اللجنة بريئاً أم ذا أبعاد استراتيجية تسلب نقاطا من الملف المغربي.

ومن جهتها، كشفت مصدر من لجنة ترشيح المغرب لاستضافة كأس العالم 2026، أن “مفاجآت” تاسك فورس تدخل ضمن المهام المنوطة إليها، رغم ما يشكله الأمر من “ارتباك” للجنة المغربية، مردفاً “قد تكون محاولات استفزاز من جانب اللجنة التابعة لفيفا، لكن لا يمكننا التعليق على الأمر بما أنه قانوني، بغض النظر عن ما إذا كانت اللجنة قد اعتمدت نفس المقاربة في زيارتها لأمريكا”.
author-img

ⴰⵣⵓⵍ

ⴰⵣⵓⵍ ⴼⴻⵍⴰⵡⴻⵏ
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    الاسمبريد إلكترونيرسالة